Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



::: الكورونا يخطف طبيبا جديدا من الدوير ... الدكتور عامر رمال يسلم الروح بعد اقل من اسبوعين على وفاة شقيقه اسماعيل بمضاعفات كورونا :::

أضيف بتاريخ: 23-02-2021



شبكة أخبار النبطية
طبيب لبناني جديد من الجيش الابيض ينضم الى قافلة الشهداء في معركة المواجهة المؤلمة ضد فيروس لبناني هو الدكتور عامر محمد رمال، والذي توفي شقيقه اسماعيل رمال منذ عشرة ايام بفيروس كورونا وهما من بلدة الدوير التي فقدت بالامس الطبيب علي عقيل قانصو بفيروس كورونا.

قدر اللبنانيين ايضا ان يبذلوا ارواحهم في بلاد الاغتراب، ضد وباء لا حدود لمآسيه وآلامه.

الدكتور عامر محمد رمال (56 عاما)فارق الحياة في احدى المستشفيات الاسبانية ، بعد اصابته بفيروس كورونا، حيث عانى اكثر من شهر في غرفة العناية الفائقة ، لتسلم روحه الى بارئها بعد ايام من وفاة شقيقه الاكبر اسماعيل محمد رمال بالفيروس نفسه في احدى مستشفيات بيروت.

الدكتور رمال الذي كان بارعا في عمله في احدى مستشفيات العاصمة الاسبانية مدريد منذ اكثر من 35 عاما ، وكان من طلائع الاطباء الذين تصدوا لتفشي وباء كورونا هناك ، متزوج من اسبانية ولديهما ولدين اسماعيل (23 عاما) وديانا (28عاما)، سيتم نقل جثمانه الى لبنان ليوارى الثرى في مسقط رأسه الدوير
شبكة اخبار النبطية





 




New Page 1