Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



::: أمل جديد لمرضى كورونا.. فرنسا تقر استخدام هذا الدواء :::

أضيف بتاريخ: 28-03-2020

أمل جديد يحمله علاج الكلوروكين للمصابين بفيروس كورونا حول العالم، فبعد رفض استخدامه للمصابين بالفيروس قبل أسابيع، أقرت الحكومة الفرنسية، استخدامه، الجمعة، لإنقاذ حياة مرضى كورونا.
وأكدت وزارة الصحة الفرنسية أنه يمكن استخدامه، بشكل مؤقت، لإنقاذ المرضى الذين يعانون من أمراض مزمنة.

وتمنح التطورات الأخيرة، مصداقية لأقوال البروفسور الفرنسي، ديدييه راوول، خبير الفيروسات والأمراض المعدية بمعهد المستشفى الجامعي للأمراض المعدية بمدينة مرسيليا الفرنسية، إذ سبق للباحث الفرنسي أن أعلن قبل أيام، فعالية الدواء، في التجارب التي أجريت على عدد من المصابين بفيروس كورونا.
وبالتالي فإن الفعالية الجديدة لهذا الدواء، تمنحه صفة إيجابية، بعد ان كان استعماله محصورا على المصابين بحمى الملاريا، المنتشرة في دول أفريقيا، جنوب الصحراء.
وقد دفعت التطورات الأخيرة الخاصة بالفيروس، دولا أفريقية عديدة إلى المبادرة باستخدامه، ضد المصابين بفيروس كورونا، لتفادي انتشاره بين سكانها.
لكن فعالية العلاج الجديد تبقى محل جدل داخل الأوساط الصحية داخل فرنسا، وخارجها، خاصة في ظل عدم اعتماده من قبل منظمة الصحة العالمية، ووسط تحذيرات بعض الأطباء من "الآثار الجانبية للعلاج".
وفي انتظار الإعلان عن لقاح فعال لمواجهة فيروس كورونا، يظل علاج الكلوروكين، السلاح الأبرز في وجه فيروس كورونا المستجد، وهو ما يمنح المصابين بصيص أمل، ولو محدود، بإمكانية بقائهم على قيد الحياة.
المصدر: سكاي نيوز  




New Page 1